عرفة ... نداؤك للتوبة

تمرُّ السنون على ابنِ آدمَ وفيه الليلُ والنهارُ يعملان .. تدورُ رحى أيامِهِ وعلى ظهرِهِ يحتطِبُ الذنبَ والآثام .. تأخذُهُ سكرةُ الغفلةِ والتَّيهانِ في عوالمِ اللَّذةِ وطولِ الأمل .. يُسوِّفُ الرجوعَ إلى حضرةِ مولاهُ ويتناسى أنهُ العبدُ الآبق .. تتجاذبُهُ شياطينُ النفسِ وملذاتُ الدنيا ويُمَنِّيه إبليسُ بسرابِ اللذائذِ الفانية .. يتسافلُ .. يتساقط .. يتهاوى إلى أقصى تخومِ الأرض.. يذكرُهُ مولاهُ الفردُ الأحدُ لعلَّهُ يرجِعُ إلى حضيرةِ قدسِهِ خاضعاً عابداً .. يفتحُ لهُ بلطفهِ محطاتِ توبةٍ ورجوع .. وفي التاسع من شهرِ ذي الحجةِ الحرام يناديه .. عبدي : عرفة .. نداؤكَ للتوبة ،،،1431هـ
الأولى | السابقة | صفحة 1 من 17 | التالية | الأخيرة